حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة .. طريقك للجمال

هل تريدين الحصول على تبييض كامل للبشرة؟ تعانين من تباين الألوان في بشرتك؟ بعد حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة يمكنك الحصول على لون بشرة موحد من الآن .

ما هي حقن الجلوتاثيون ؟

هي تقنية لعلاج اسمرار البشرة والمناطق الداكنة مثل الركبتين والكوعين، ومتوفر من الجلوتاثيون حقن وأقراص أو حبوب لتفتيح البشرة وتحويل اللون من اللون الداكن إلى لون فاتح، والأكثر انتشاراً منها الحقن.

كيف تعمل حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة ؟

كل شخص يختلف عن الآخر في لون بشرته فنجد أن أصحاب البشرة البيضاء مختلفين حتى في الدرجات وكذلك أصحاب البشرة السمراء، ويرجع أيضاً اختلاف لون البشرة للمناطق الجغرافية، فالمناطق الحارة تؤثر على لون البشرة وكذلك المناطق الباردة، لهذا تعتمد حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة على التغيير من خلايا الميلانوسيت أو الخلايا الصبغية المتحكمة في إفراز صبغة الميلانين التي تنظم لون البشرة.

اقرئي أيضا: صنفرة البشرة لمظهر بلا عيوب

مم تتكون حقن الجلوتاثيون ؟

يتكون الجلوتاثيون من مواد تساعد على تجديد الخلايا وتفتيح لونها، وهي مواد الجلوتامين وسيستيين وجلايسين، وهي أحماض أمينية، معروف أهميتها للطاقة والجسم.

مناطق تركيز مادة الجلوتاثيون ؟

أكثر المناطق تركيزاً للجلوتاثيون هي الكبد.

فوائد حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة

في هذه الحالة يجب التحدث عن الأحماض الأمينية وفوائدها بشكل منفصل، وهم الجلوتامين وسيستين وجلايسين :

فائدة الجلوتامين

  • يساعد على طرد السموم من الجسم.
  • مهم لصحة الخلايا العصبية، وللناقلات العصبية.

فائدة السيستين

يحمي البشرة من التجاعيد ، فهو يعمل على زيادة الكولاجين والحفاظ عليها في البشرة، هو من المواد المضادة للأكسدة، ومهم لتبيض البشرة والحفاظ عليها خالية من العيوب.

فائدة الجلايسين

  • يساعد على تنشيط الناقلات العصبية
  • يساعد على تكون الكولاجين في البشرة، مما يجعله حيوية ونضرة.
  • له دور في تكوين الهيموجلوبين المفيد لتنشيط الدم في الجسم.
  • كما أنه مضاد للأكسدة ، ولهذا فهو يساعد على طرد السموم من الجسم والحماية من الأمراض.

اقرئي أيضا: حقن البوتوكس لإخفاء التجاعيد

استخدامات الجلوتاثيون

  • مضاد للتجاعيد
  • يعالج الضعف وشحوب البشرة.
  • يدخل في علاج مرضى الكبد.
  • يدخل في علاج مرضى السرطان.
  • يدخل في علاج فيروس نقص المناعة البشري.

أمراض تقلل من الجلوتاثيون في الجسم

  • العقاقير التي لها تاثير جانبي على الكبد.
  • بعض الالتهابات الجلدية.
  • الأغذية الملوثة، وتلوث الهواء مثل عوادم السيارات.
  • تعرض الجسم للاشعاعات التي تؤدي إلى اختلال الجسم، مثل الاشعاعات النووية، لهذا فنجد أن معظم أصحاب القارة الآسيوية لهم شكل واحد ولون واحد، لتعرضهم للإشعاع.
  • الإصابة بالحروق.
  • الخضوع لعمليات جراحية تؤثر على الجلوتاثيون.
  • الأمراض النفسية والعصبية، والتعرض إلى الضغوط.

استمرار الجلوتاثيون في الجسم

مادة الجلوتاثيون تستمر في الكبد من عمر 30 إلى 50 عام، والاختلاف حسب اختلاف الحياة الفردية للشخص والبيئة المحيطة والعوامل الوراثية، ولكنها تقل بنسبة 1 % عن كل عام.

حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة لا تختلف باختلاف البلد

تغزو الأسواق حقن مصنعة من دول مختلفة مثل أمريكا واليابان وألمانيا، وحقن الجلوتاثيون لا تختلف من بلد لأخرى، ولكن الاختلاف في نوع المنتج وجودته ومعيار الثقة في الشركة المنتجة، وتختلف في مدى نجاح الأطباء والخبراء العاملين في شركات الأدوية.

اقرئي أيضا: أنواع حقن الفيللر واستخداماتها

الجلوتاثيون .. مكمل غذائي!

نعم بالفعل هو مكمل غذائي لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة، وهو منتج آمن جداً لذا فإن أطباء الباطنة والمخ والأعصاب يستخدمونه كعلاج في الأمراض، ولا يتم مراقبته من هيئة الأدوية والأغذية الأمريكية.

أضرار حقن الجلوتاثيون لتبيض البشرة

الفكرة في الجلوتاثيون أنه يحفز مادة الميلانين الموجودة في الجلد، يغير لونها إلى اللون الأبيض، إذا لم يتم إعطاء الجرعات بشكل صحيح قد تعود مرة أخرى إلى لون البشرة، وإذا تم توقف الجرعات فجأة دون إعلام الطبيب تسبب العودة إلى اللون الرئيسي قبل الحقن.

هل استخدام حقن الجلوتاثيون لتبييض البشرة آمن؟

نعم هي آمنة، كل ما عليكم فعله هو الذهاب إلى خبير تثقون به، وأن تتبعوا التعليمات مثل عدم التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة والتي تؤثر على مادة الميلانين الموجودة في الجلد.

احجز موعدك الأن

اقرئي أيضا: